إمكانية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة

تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
تجاوز إلى القائمة الرئيسية
استمع لهذه الصفحة من خلال خدمة القراءة الصوتية
تغيير ألوان الموقع
-A A +A

بعد تقاعده من الجيش، لم يستطع السيد احمد التوقف عن العمل والعطاء، فعمل كسائق في عدد من المدارس الخاصة في عجلون. وتمكن خلال فترة عمله من الحصول على ما يلزمه من الخبرات لدراسة فكرة تأسيس مدرسة خاصة في منطقة سكنه. ولإيمانه بقدرته على النجاح، بدأ السيد أحمد مشروعه بروضة صغيرة أسسها بتمويل من البنك الوطني لتمويل المشاريع الصغيرة، وبعد أن حقق المشروع نجاحاً ملموساً في المنطقة لجأ مرة أخرى للبنك الوطني بنية تطوير المشروع لمدرسة للصفوف الابتدائية من الأول للثالث، حتى اصبحت "روضة ومدرسة شعاع الحق" تدرس الصفوف من الأول وحتى السادس الابتدائي.

وعلى الرغم من أن المستوى التعليمـي للسيد احمد لم يتجاوز المرحلة الثانوية، إلا أنه لم يكن إلا حافزاً شـجعه على تأسيس صرح تعليمـي أصبح الأول على مستوى المدارس الخاصة في منطقة الهاشمية – عجلون وما زال يطمح لتطور وتحسين المدرسة لتحوي أكبـر عدد من الصفوف وإضافة مرافق وملاعب ترفيهية للطلبة.

لم يكن لتأسيس المدرسة أثر ايجابي على المنطقة والطلبة فقط بل انعكس ذلك أيضاً على حياة السيد أحمد الذي تمكن من مشاركته في بعض الحصص الصفية من اكتساب بعض المعارف في اللغة الانجليزية والحساب والحاسوب.